قائمة
ورود
اسم المستخدم :   
الرمز :   
[اشاره القبول]
تعریف المجلة

 

مجلة الحكومة الإسلامية الفصلية

1- أبصرت مجلة (الحكومة الإسلامية) النور في عام 1375ه. ش. (1996م) في رحاب توجيهات قائد الثورة الإسلامية آية الله السيّد عليّ الخامنئي (مدّ ظلّه العالي) خلال لقائه القائمين عليها، وتروم تحقيق الأهداف التالية:

أ- بيان الفكر السياسي في الإسلام.

ب- التعريف بالفقه السياسي.

ج- بيان الفكر السياسي القائم على أساس ولاية الفقيه.

د- تمهيد الأرضية للنقاشات العلمية في مجال السياسة الدينية.

ه- دراسة التأريخ السياسي للمسلمين.

وبغية تحقيق هذه الأهداف تدعو المجلة الباحثين في مجال السياسة والحكومة الدينية للتعاون في المجالات التالية: الفلسفة السياسية للإسلام، النظام السياسي للإسلام، الثقافة السياسية للإسلام، الفقه السياسي للإسلام، التقنين في الإسلام، نظرية ولاية الفقيه، تأريخ الفكر والفقه السياسيين في الإسلام، دراسات تطبيقية في مجال السياسة، المراكز العليا في الجمهورية الإسلامية، المنظّرون للفكر السياسي في الإسلام، نقد المجلة والتعريف بها، منهجية الكتب، المدوّنات السياسية، تعريف النصوص السياسية القديمة وإحياؤها.

مجلة الحكومة الإسلامية الفصلية تهدف إلى الدفاع عن النظام السياسي ونظام الجمهورية الإسلامية وولاية الفقيه، وهي ترحّب بالنقاشات الفكرية والنقد العلمي حيث تعتبر ذلك رسالةً لها، وهي تصدر عن الأمانة العامّة لمجلس خبراء القيادة ومديرها المسؤول هو آية الله (محمّد اليزدي) نائب رئيس مجلس الخبراء.

2- هيكل بحوث مجلة الحكومة الإسلامية: خلال سبعة عشر عاماً من عمر هذه المجلة وصدور 66 عدداً منها بشكلٍ متواصلٍ، فإنّ هذه المجلة تتضمّن مقالةً افتتاحيةً ومقالاتٍ منوّعةً ومقابلاتٍ علميةً مع المفكّرين والمسؤولين والمتصدّين لمناصب الحكومة، كما أنّها تعرّف وتنقتد الكتب والأخبار الخاصّة المتعلّقة بالقيادة ومجلس خبراء القيادة والتقارير الثقافية.

وتنشر المجلة أيضاً آراء القرّاء الكرام ورسائلهم وهي على ارتباطٍ معهم، كما أنّها تهتمّ بتعريف بالبحوث التي تجرى في مركز بحوث الحكومة الإسلامية والآثار التي تصدرها دار نشر مجلس الخبراء. ويمكن للباحثين اليوم الاستفادة من الفهارس الموضوعية وفهارس المؤلّفين لهذه المجلة من العدد رقم 1 حتّى العدد رقم 30.

3- الإصدارات الخاصّة: تعتمد مجلة الحكومة الإسلامية بشكلٍ مستمرٍّ على نتاجات الأساتذة والمفكّرين في الحوزة العلمية والجامعات، وفضلاً عن المواضيع المنوّعة التي تنشر في الأعداد التي تصدر بشكلٍ منتظمٍ، هناك إصداراتٌ خاصّةٌ تصدر في عددٍ واحدٍ أو في عددين أو ثلاثةٍ وذلك لأجل دراسة المواضيع الهامّة والمواضيع التي يحتاج إليها المجتمع دراسةً شموليةً. وعناوين هذه الأعداد الخاصّة هي ما يلي:

أ- مجلس خبراء القيادة، المكانة والمبادئ والأداء: العدد 8.

ب- الحكومة العلوية (بمناسبة عام أمير المؤمنين علي  (ع)): العددان 17 و 18.

ج- الفكر السياسي لعاشوراء: في ثلاثة مجالاتٍ هي عوامل نهضة عاشوراء وأهدافها، القيادة ومديرية عاشوراء ودور الشعب، رسائل نهضة عاشوراء ونتائجها. الأعداد 25 و 26 و 27.

د- الفكر السياسي للشهيد مطهري: العدد 31.

ه- صلاة الجمعة في الجمهورية الإسلامية: العدد 32.

و- الإشراف والاستجواب: العدد 33.

ز- المسؤولية والاستجابة: العدد 34.

ح- العدالة في الجمهورية الإسلامية: العددان 35 و 36.

ط- وثيقة أفق الجمهورية الإسلامية المستقبلي لعشرين عاماً: العدد 38.

ي- الجمهورية الإسلامية: العدد 39.

 

4- الإنجازات العلمية لمجلة الحكومة الإسلامية:

أ- الإصدار الخاص بالحكومة العلوية: العددان 17 و 18 (حاز على المركز الأول في ثالث دورة لكتاب عام الولاية).

ب- الإصدار الخاص في الفكر السياسي لعاشوراء: الأعداد 25 و 26 و 27 (حاز على المركز الأول في خامس دورة لكتاب عام الولاية).

ج- مجلة فصلية صدرت عن أول مهرجان للصحف الإسلامية في عام 1382ه. ش. (2003م)، وتمّ اختيارها كأفضل صحيفة في فرع العلوم السياسية.

ه- مقالة (المقاومة والمشروعية)، بقلم السيّد محمّد سروش، حازت على المركز الأول في مهرجان الصحف الإسلامية في عام 1382ه. ش. (2003م).

و- مقالة (الولاية في الفكر الفقهي السياسي للنائيني)، بقلم السيّد جواد ورعي، حازت على المركز الثاني.

ز- مقالة (هيكل حكومة الرسول)، بقلم السيّد صمصام الدين قوامي، حازت على المركز الثاني.

ح- مقالة (علاقة الدين والسياسة في خطاب عاشوراء)، بقلم السيّد مصطفى جعفر بيشه فرد، حازت على المركز الثاني.

ط- مقالة (المباني الفقهية للعمليات الاستشهادية)، بقلم السيّد جواد ورعي، تمّ اختيارها كأثرٍ ممتازٍ في ثاني مؤتمرٍ لثقافة وآداب الشهادة في عام 1382ه. ش. (2003م).

 

إنّ مجلة (الحكومة الإسلامية) الفصلية التي تهدف إلى بيان الفكر والفقه السياسيين في الإسلام، وفيها مضامين مفيدة وقيّمة لكنّها من حيث التسلسل الرتبي لا تتمتّع برتبةٍ رسميةٍ من الرتب الخاصّة بالمجلات، لذا التزمت من حيث المضمون والظاهر بمعايير المجلات العلمية والبحثية، وذلك في منتصف العام 1388ه. ش. (2009م) وأيضاً في عام 1389ه. ش. (2010م).

وبعد المتابعات المتواصلة تمكّنت المجلة بحمد الله تعالى في عام 7/10/1389ه. ش. (28/12/2010م) من الحصول على رتبة (علمية بحثية) من المجلس الأعلا للحوزات العلمية ومنذ العدد 51 وما بعده أصبحت مجلةً علميةً بحثيةً، لذلك بات من الضروري تأسيس مجلس علمي تحت إشراف مفكّرين لأجل إثراء مضمونها العلمي، وعلى هذا الأساس تمّ تعيين السادة الكرام التالية أسماؤهم في هذا المجلس: ليالي، رفعتي، إسكندري، أرسطا، جوان آراسته، رضواني، ورعي.

وبالطبع فإنّ إنتاج مضمونٍ ثريٍّ بدون توزيعٍ مناسبٍ وعدم وصوله بين يدي المخاطبين الأساسيين، هو أمرٌ غير مطلوبٍ، لذا تمّ اتّخاذ الإجراءات التالية لتحقيق هذا الهدف:

1- استكشاف رؤساء الجامعات والمؤسّسات العلمية في البلاد.

2- استكشاف أعضاء الهيئات التعليمية في الجامعات والمؤسّسات العلمية في البلاد، وذلك في فروع القانون والعلوم السياسية والإلهيات والمعارف الإسلامية والفلسفة والتأريخ. (1760) شخصاً.

3- استكشاف المدراء ورؤساء الأقسام وأساتذة السطوح العليا في مراكز إدارة الحوزات العلمية في مختلف محافظات البلاد، حيث تمّ حتّى الآن استكشاف أكثر من 600 شخصٍ.

4- إجراء مباحثاتٍ مع منظّمة الثقافة والعلاقات الإسلامية في البلاد وإرسال 140 نسخةً من المجلة ابتداءً من العدد 58 إلى جميع المستشارين الثقافيين في خارج البلاد.

5- التفاوض مع بعض المسؤولين في مجالي الثقافة والتعليم في خارج البلاد وإجراء استكشافٍ أوّليٍّ لعناوين المقالات التي تتضمّن جوانب إسلامية عالمية لأجل ترجمتها إلى اللغتين العربية والإنجليزية وبالتالي إرسالها إلى البلدان المقصودة.

 

 

المقالات الأخيرة
قائمه المجلدات
< الحکومة الإسلامیة 82

قائمه المجلدات
< الحکومة الإسلامیة 81

قائمه المجلدات
< الحکومة الإسلامیة 80

قائمه المجلدات
< الحکومة الإسلامیة 79

قائمه المجلدات
< الحکومة الإسلامیة 78

قائمه المجلدات
< الحکومة الإسلامیة 77

قائمه المجلدات
< الحکومة الإسلامیة 76

قائمه المجلدات
< الحکومة الإسلامیة 75

قائمه المجلدات
< الحکومة الإسلامیة 74

قائمه المجلدات
< الحکومة الإسلامیة 73

 

 قائمة فصلیة « الحکومة الإسلامیة» علی ملف PDF

 

 

 ‫فهرس الکتب‬‎ 

 

 

خارج فقه
«نظام السیاسة فی الإسلام»
سماحة الأستاذ : الشیخ الأراکی (دام عزه)

جميع الحقوق محفوظة لمعهد الدراسات العلمیة - الأمانة العامّة لمجلس خبراء القیادة